اجتماع السيد عامل مقاطعات الفداء مع المجتمع المدني بخصوص كوفيد 19.

الدارالبيضاء … عين الحدث … زكري .م .

على إثر الاجتماع الذي ترأسه السيد عامل صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده بعمالة مقاطعات الفداء درب السلطان وبحضور جمعيات المجتمع المدني والذي تمحور موضوعه حول الحالة الوبائية لفيروس كورَونا المستجد على المستوى الوطني عامة و المحلي خاصة حيث تبين من خلال  الإحصائيات على المستوى الوطني  ارتفاع نسبة الإصابات بفروس كورونا المستجد مما يدعو إلى اليقظة والحذر واتخاذ جميع التذابير والإجراءات الإحترازية اللازمة للحد من انتشار الوباء .

وقد خلص الإجتماع إلى تنظيم حملات للتوعية والتحسيس بمخاطر هذا الوباء المستجد

– توزيع  الكمامات. حث المواطنين والمواطنات على ارتداء الكمامة استعمال مواد التعقيم. قياس درجة الحرارة احترام مسافة التباعد الصحي. و ستشمل هذه الحملة جميع الأحياء والمحطة  الطرقية أولاد زيان ومحطات الطرامواي ومحطات سيارات الأجرة وسوق القريعة وأسواق الأحياء و قسارية الحفاري بثراب عمالة مقاطعات الفداء درب السلطان حيث تم توفير كل الإمكانيات اللازمة لهذه الحملة من طرف السيد عامل صاحب الجلالة الملك محمد السادس على عمالة مقاطعات الفداء درب السلطان و المتمثل في : – الكمامات وسيارات مجهزة بمكبر الصوت مراكز ثابتة مجهزة بمكبر  الصوت  في الأماكن التي تعرف رواجا تجاريا وتنقل المسافرين للتوعية  والتحسيس بواسطة وصلات إشهارية  تدعو إلى احترام جميع التدابير الإحترازية اللازمة.

وفد انطلقت يوم  الخميس 22 يوليوز 2021. حملتين للتوعية والتحسيس من طرف جمعيات المجتمع المدني بساحة السراغنة شملت المقاهي والساكنة وعموم المواطنين والمواطنات الثانية انطلقت من ساحة سيدي معروف الأول الفداء ودرب الفقراء وستستمر هذه الحملات في جميع الأحياء و في الأسواق والمقاهي. ومحطات النقل والأمكان التي تعرف توافد المواطنين من مناطق أخرى للتسوق بتراب عمالة مقاطعات الفداء درب السلطان .

عرفت هذه الحملة تجاوبا كبيرا من طرف الساكنة والمواطنين والمواطنات . فالشكر الموصول لجميع الجمعيات المشاركة في هذه  الحملة التحسيسية والتوعوية. وكذلك لسلطات المحلية . وللسيد عامل صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده على عمالة مقاطعات الفداء درب السلطان. ولجريدة وموقع عين الحدث على تغطية هذه الحملة التحسيسية والتوعوية. 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *